المستقبل البترولى
اخبار الجدول الرئيسى مقالات

رؤية الرئيس لقطاع البترول ( تحديث وتطوير ) إعادة الهيكلة ( ٤ )

د أحمد هندي:
يأتى البرنامج الثانى لمشروع تحديث وتطوير قطاع البترول كأحد البرامج شديدة الفاعلية التطبيقية فيما يخص الإصلاح الهيكلى ، ويهدف هذا البرنامج الى مراجعة وتطوير الهيكل التنظيمى الحالى للقطاع والفصل الواضح بين وضع السياسات وبين الدور التنظيمى والتنفيذى لتحسين مناخ العمل .
ويبدأ برنامج إعادة الهيكلة بوضع استراتيجية شاملة ، تحدد الأهداف التى ترغب شركات البترول الوصول إليها خلال الخمس أو العشر سنوات القادمة ، وذلك حسب طبيعة كل شركة وطبيعة نشاطها والمتغيرات التى قد تطرأ عليها .
وإعادة هيكلة قطاع البترول ليست هدفا بذاتها بل هى آلية لتجويد أو تطوير أو تحسين الأداء الشامل ، فهي عملية حتمية لأن آثارها تمتد إلى قياس قيمة الثروة القومية والخاصة ، والإدارة السليمة لتلك الثروة ، مع تعظيم عوائد تشغيل عناصرها المادية والبشرية والمعنوية من خلال إعادة الهيكلة التمويلية والإدارية والتسويقية ، وهى إحدى ضرورات إستغلال الإستثمارات للوصول إلى أفضل نتيجة ممكنة ولرفع الأداء إلى أعلى مستوى .
المحاور الرئيسية لإعادة الهيكلة :-
١ – هيكلة محافظ استثمار الشركات .
٢- هيكلة مصادر التمويل والتعريف بالأدوات المالية غير المصرفية كأحد بدائل التمويل ، ومنها التأجير التمويلي ، والتوريق ، والتمويل المصرفى ، والقيد بالبورصة .
٣ – إعادة هيكلة العمالة بتأهيلها وفقا للأحتياجات الفعلية للأعمال المطلوبة بإعداد كوادر الصف الثانى والشباب .
٤ -حصر الأصول غير المستغلة وإعادة استخدامها .
٥ – تطبيق مبادئ الحوكمة داخل الشركات وتأثيرها على الأداء ونتائج الأعمال من خلال لجان المراجعة والمتابعة .
٦ – الهيكلة الفنية والتكنولوجية وبرامج إعادة تأهيل وتطوير الشركات البترولية .
٧ – التعديلات التنظيمية والتشريعية فى صورة القرارات المنظمة لعملية الهيكلة سواء صدرت هذه التعديلات عن مجلس الوزراء أو وزير البترول ..
تحديات البرنامج الثانى العمالة الزائدة ضعيفة المهارات والقدرات، وغياب الخطط الواضحة للتطوير ، صعوبة تطبيق الدفع بالصف الثاني وتمكين الشباب وتداول السلطة التنفيذية الإشرافية ، البطء الشديد فى اتخاذ القرارات ، أفتقاد معايير الأداء، عدم توحيد الإجراءات المحاسبية على مستوى القطاع ، ضعف فعالية معايير الحوكمة والانطباع السائد بضعف كفاءة الحوكمة بقطاع البترول ، وعدم وجود مساندة لاتخاذ القرارات والإجراءات القوية لإدارة المخاطر والإدارات والأدوات فى صورة هيكلية جديدة تراعى كافة الأبعاد التى تقوم عليها الاستراتيجية العليا للدولة والمجتمع المصرى .
وللحديث بقية إنشاء الله !

موضوعات ذات صلة

حكم نهائي”.. من المستفيد من ضم الخمس علاوات لأصحاب المعاشات؟

Noura

تشغيل خط ملاحي بين مصر والسعودية بعد توقف 13 عاماً

Noura

الكهرباء تشهد تخريج 74 متدرباً من دول حوض النيل

Noura

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy
error: Alert: Content is protected !!