المستقبل البترولى
أهم الأخبار الاخبار جولات وألبومات

ميدور تنظم مؤتمر حاشد للتوعية بأهمية التعديلات الدستورية

تحت رعاية وإشرف الدكتور جمال القرعيش رئيس شركة ميدور، نظمت الشركة أكبر مؤتمر لتوعية العاملين بالتعديلات الدستورية .
وشدد الدكتور جمال القرعيش رئيس الشركة على حتمية المشاركة الايجابية حفاظاً على المكتسبات ألتى تحققت خلال السنوات السابقة مؤكداً على مجهودات المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على نهضة القطاع .
وقال القرعيش، ان الدستور عمل بشرى قابل للتعديل ويعتليه العوار، مؤكدًا أن متغيرات الزمن قد تكون سببًا في هذا العوار، لافتا إلى اختلاف العامل الزمني واختلاف الجمعية التأسيسية في دستور 2014، عن العامل الزمني في 2019.
وأضاف رئيس ميدور أن هناك 4 مواد في التعديلات الدستورية الحالية يحاول البعض إثارة اللغط حولها تاركين باقي المواد وهي مواد فترة الرئاسة، والمادة الانتقالية للرئيس الحالي، والمجلس الأعلى للهيئات القضائية، ودور الجيش في حماية مدنية الدولة، مشددًا على أن المتربصين بالتعديلات الدستورية لا يتحدثوا إلا عن هذه المواد، ولا يتحدثوا عن باقي المواد في التعديلات، مؤكدًا أن كل مادة من المواد المقترحة كانت هناك ضرورة لتعديلها.
وحول تعديل المادة المتعلقة بمدة الرئاسة، قال القرعيش إنه من غير المنطقي أن تكون دورة عضو مجلس النواب التي تبلغ 5 سنوات أكبر من دورة رئيس الجمهورية.
ونوه رئيس ميدور إلى أن اللجنة التأسيسية لدستور 2014 كان الغالب عليها أن تكون الفترة الرئاسية 6 سنوات، ولكن خرج منها صوت بجعلها 4 سنوات بسبب سيطرة هاجس الإخوان آنذاك، والتخوف من أن يكون هناك رئيس ضعيف ولا يستطيع إدارة الدولة فتكون فترته 4 سنوات فقط.
وطالب جمال القرعيش جموع الشعب بأنه أثناء حكمهم على هذه المرحلة استحضار مشهد وشكل الدولة في عام 2011، حيث لم تكن هناك دولة، وإنما كانت مصر شبه دولة، ولكن الآن أصبحت مصر رقمًا مهمًا لدى جميع دول العالم والفضل في ذلك يرجع لأداء الرئيس عبدالفتاح السيسي، وقدرته على إدارة الدولة، وأعداء مصر يكرهون ما وصلت إليه البلاد.
وقال إن الاستحقاق القادم في الاستفتاء على التعديلات الدستوري يحتاج إلى جهد وعمل كبير، وتوصيل رسالة للخارج بأن أبناء مصر يقفون في ظهر دولتهم، ولا أحد يستطيع أن يقترب من بلدهم طالما أن أبناءها موجودون، منوها إلى ضرورة أن تكون الرسالة الثانية هي البعد عن السلبية بالمشاركة في هذا الاستحقاق.
وشدد جمال القرعيش على أن التعديلات الدستورية وضعت من أجل الحفاظ على الدولة المصرية، واستكمال التنمية وبداية الانطلاق للأفضل وهناك الكثيرون ممن يريدون للدولة المصرية الشر، ولا بد أن نكون جميعا على درجة كبيرة من الحرص على الدولة، ونصطف اصطفافًا واحدًا في ظهرها.​
وقامت النائبة رشا رمضان مساعد رئيس الشركة بالقاء محاضرة للعاملين موضحة أهمية التعديلات وما تعكسة من استقرار للوطن

موضوعات ذات صلة

جنوب الوادي توقع مذكرة تفاهم ثلاثية لاستغلال طاقة حرارة باطن الأرض(عثمان علام)

Dalia

البترول: استكمال حركة تتقلات روؤساء الشركات قبل نهاية يوليو(عثمان علام)

Dalia

ماذا تعرف عن محمد رضوان نائب رئيس الهيئة للإنتاج ؟(عثمان علام)

Dalia

محمد رضوان نائباً لرئيس الهيئة للإنتاج (عثمان علام)

Dalia

نبيل صلاح رئيساً لسوكو(عثمان علام)

Dalia

الحكومة: 23 يوليو إجازة رسمية مدفوعة الأجر(عثمان علام)

Dalia

اترك تعليق

error: Content is protected !!