فوازير رمضان...يا شركتنا البترولية يا (12)

فوازير رمضان...يا شركتنا البترولية يا (12)

الكاتب : عثمان علام |

09:44 am 17/05/2019

| أهم الأخبار

| 36


يقدمها د أحمد هندي:
يزخر قطاعنا البترولى بالعديد من الشركات العملاقة والمتنوعة ، منها العامة والمشتركة والخاصة والاستثمارية ، ولكل شركة من هذه الشركات دورا بالغ الأهمية لخدمة اقتصادنا القومى . وما أجمل أن نتذكر شركاتنا الجميلة فى شهر رمضان المبارك .
الحلقة الثانية عشر :
عروس البحر المتوسط .
تأسست الشركة عام ١٩٧٧ ، طبقا لأحكام القانون رقم ٦٥ لسنة ١٩٧١ والخاص يأستثمار المال العربى والمناطق الحرة ، وتهدف الشركة للقيام بإنشاء خطوط أنابيب نقل البترول من منطقة خليج السويس إلى البحر المتوسط ، وتقوم الشركة بتشغيل هذه الخطوط وكافة الأعمال الفنية والصناعية والتجارية المتصلة بهذا النشاط والمكملة له .
ويربط الخط الرئيسى للشركة بين موانئ العين السخنة على خليج السويس بميناء سيدى كرير على البحر المتوسط ، وهو الخط الذى يوازى قناة السويس من أجل نقل الخام من دول الخليج العربي من خلال شحن ٨٠ % من نفط الخليج إلى دول أوروبا ، حيث توفر الشركة الكثير من تكاليف بناء الصهاريج التخزينية وتكاليف المحافظة على المخزون .
المساهمون فى الشركة وحصصهم:
الهيئة المصرية العامة للبترول ٥٠% ، شركة أرامكو السعودية ١٥% ، شركة أيبيك أبو ظبى ١٥% ، الشركة الكويتية للأستثمار ١٥% ، شركة قطر للبترول ٥% .
وبلغ رأس المال المستثمر للشركة حوالى ٤٠٠ مليون دولار موزعة بين الشركاء طبقا لحصص الملكية لتأدية خدمات النقل البترولى لدول الخليج العربى المنتجة للبترول السعودية والكويت وابوظبى وقطر ، بنقل الخام المنتج من الحقول إلى مناطق الأستهلاك بقارة أوروبا بكميات ٨٠ مليون طن خام سنويا ، ويمكن زيادة الكمية لتصل ١١٧ مليون طن خام سنويا .
وتقديرا من الحكومة المصرية لدور الشركة فى خدمة الإستثمارات العربية ، تم منح الشركة الإعفاءات والتيسيرات والضمانات اللازمة لقيام الشركة بأعمالها دون عائق ، لتشجيع حوافز الاستثمار حيث أن رأس مال الشركة كله بالعملات الأجنبية وكذلك حصص الأرباح الموزعة على الشركاء بالعملة الأجنبية .
وجددت الهيئة العامة للبترول مع الدول العربية المشاركة فى الشركة مدة عمل الشركة و التى انتهت فى فبراير ٢٠١٨ ، لمدة ٢٧ عام لتنتهى فى عام ٢٠٥٥ .
وقامت الشركة ببناء أول ميناء بترولى فى مصر لديه القدرة على إستقبال ناقلات البترول العملاقة لغاطس ١٩ مترا ، والذى يسمح بدخول سفن الغاز والبوتاجاز العملاقة للميناء دون أدنى خطورة ، وأنشأت الشركة رصيف بحرى بطول ٢.٤ كيلو متر لأستعمال وتداول المنتجات وإنشاء ثلاثة مراسى بحرية حتى حمولة ١٦٠ ألف طن .
ومن أبرز القيادات التى تولت رئاسة مجلس إدارة الشركة ، الكيميائى محمود نظيم وكيل وزارة البترول الأسبق ، والمهندس شامل حمدى ، والمهندس مصطفى جمعه ، و المهندس عبده سعد ، والمهندس خالد صالح .
ويوجد على رأس الشركة حالياً رئيس مجلس إدارة على مستوى رفيع فى الأشراف والتنفيذ والتشغيل ومرونة عالية فى الأداء والإدارة والتصرف أنه المهندس محمد عبد الحافظ صاحب الأخلاق الرفيعة والبصمات الواضحة في كل مكان تولاه ، كبيراً كان او صغيراً .
فما هي هذه الشركة ؟