Wed,23 Oct 2019

عثمان علام

عضو مجلس نواب:7 ملايين سيارة متهالكة ومهملة في الشوارع المصرية(عثمان علام)

عضو مجلس نواب:7 ملايين سيارة متهالكة ومهملة في الشوارع المصرية(عثمان علام)

الكاتب : عثمان علام |

02:10 pm 22/06/2019

| أهم الأخبار

| 77


في محاولة للسيطرة على ظاهرة انتشار السيارات المتهالكة في الشوارع المصرية، تقدم النائب محمد زكريا محي الدين، عضو مجلس النواب، بسؤال موجه لرئيس الوزراء، بشأن استراتيجية الحكومة لمواجهة انتشار السيارات المتهالكة في مصر.
وقال عضو مجلس
في محاولة للسيطرة على ظاهرة انتشار السيارات المتهالكة في الشوارع المصرية، تقدم النائب محمد زكريا محي الدين، عضو مجلس النواب، بسؤال موجه لرئيس الوزراء، بشأن استراتيجية الحكومة لمواجهة انتشار السيارات المتهالكة في مصر.
وقال عضو مجلس النواب "محيي الدين" في بيانه الصادر اليوم السبت، ان القانون رقم 140 سنة 1956 الخاص بأشغال الطرق العامة،،يجرم ترك السيارات المتعطلة أو المتهالكة في الشوارع، معتبرًا إياها جريمة يعاقب عليها القانون، إلا أنه تقتصر على الغرامة المالية من 200 لـ2000 جنيه، محذرَا من خطورتها الشديدة وانتشارها في الشوارع، لاسيما في المناطق الحيوية وأماكن السفارات وتجمعات المواطنين، حيث يمثل وجوها قنبلة موقوتة، فمن الممكن أن يستغلها الإرهابيون بطرق غير شرعية.
ولفت إلى أن تلك السيارات قادرة على أن تكون مصدرًا هامًا للدخل القومي، فهي تمثل حوالي 7 ملايين سيارة على مستوى الجمهورية، ويتم ذلك من خلال توقيع غرامات على أصحابها وهو من السهل تطبيقه خاصة بعد التطورات التي تم استحداثها في المنظومة المرورية، والتي يمكن تحصيلها بعد إبلاغهم بعدد من الإنذارات لا تتجاوز مدتها الشهر.​
وطالب النائب، بتطبيق عقوبة قانونية على كل من يترك سيارته المتهالكة في الشوارع لفترة طويلة، كي لا يتم استخدامها في حادث إرهابي، وتحويلها من متهالكة إلى مفخخة، لا يشك أحد فيها.
النواب "محيي الدين" في بيانه الصادر اليوم السبت، ان القانون رقم 140 سنة 1956 الخاص بأشغال الطرق العامة،،يجرم ترك السيارات المتعطلة أو المتهالكة في الشوارع، معتبرًا إياها جريمة يعاقب عليها القانون، إلا أنه تقتصر على الغرامة المالية من 200 لـ2000 جنيه، محذرَا من خطورتها الشديدة وانتشارها في الشوارع، لاسيما في المناطق الحيوية وأماكن السفارات وتجمعات المواطنين، حيث يمثل وجوها قنبلة موقوتة، فمن الممكن أن يستغلها الإرهابيون بطرق غير شرعية.
ولفت إلى أن تلك السيارات قادرة على أن تكون مصدرًا هامًا للدخل القومي، فهي تمثل حوالي 7 ملايين سيارة على مستوى الجمهورية، ويتم ذلك من خلال توقيع غرامات على أصحابها وهو من السهل تطبيقه خاصة بعد التطورات التي تم استحداثها في المنظومة المرورية، والتي يمكن تحصيلها بعد إبلاغهم بعدد من الإنذارات لا تتجاوز مدتها الشهر.​
وطالب النائب، بتطبيق عقوبة قانونية على كل من يترك سيارته المتهالكة في الشوارع لفترة طويلة، كي لا يتم استخدامها في حادث إرهابي، وتحويلها من متهالكة إلى مفخخة، لا يشك أحد فيها.