Thu,17 Oct 2019

عثمان علام

شباب ايجاس يتأهلون لقيادة منظومة السلامة بقطاع البترول (عثمان علام)

شباب ايجاس يتأهلون لقيادة منظومة السلامة بقطاع البترول (عثمان علام)

الكاتب : عثمان علام |

07:43 am 23/06/2019

| أهم الأخبار

| 110


نظرا لأهمية تنمية الموارد البشرية وصقل مهاراتهم فى معظم مجالات وأنشطة صناعة البترول والغاز والبتروكيماويات يعمل قطاع البترول على تنفيذ خطة لتطوير إمكانيات ورفع كفاءة العاملين بمواقع الإنتاج الحيوية وتطوير القيادات الوسطى التى ستتحمل مسؤولية وأعباء إدارة منظومة سلامة العمليات بمختلف الإدارات الفنية وخلق ثقافة جديدة تعمل على توزيع المسئوليات بشكل يضمن دمج مفهوم السلامة وإدارة المخاطر بجميع أنشطة القطاع.
من هذا المنطلق عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية لقاءا موسعا مع الشباب الملتحقين ببرنامج بناء القدرات للعاملين بمجال السلامة والصحة المهنية في قطاع البترول في ختام المرحلة الأولى من البرنامج والذى تم اطلاقه فى اطار تنفيذ رؤية مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول للإستثمار في تنمية الكوادر البشرية ودعم الكفاءات الشابة . شارك في اللقاء 74 مهندساً وكيميائياً شاباً من إدارات السلامة والصحة المهنية بمختلف شركات قطاع البترول والذين التحقوا بالبرنامج بعد اجتيازهم الاختبارات المؤهلة للالتحاق به وانتهوا من المرحلة الأولى ضمن عدة مراحل يشملها البرنامج للمساهمة في اعداد كوادر شابة في مجال الامن والسلامة والصحة المهنية قادرة على مواكبة التغيرات والتطورات السريعة التي يشهدها هذا المجال في صناعة البترول والغاز بصورة متلاحقة . وقد كان من بينهم عدد من العاملين بايجاس  نستعرض رؤاهم وخططهم من خلال السطور القادمة.
السلامة مسئولية الجميع
يؤكد الكيميائي محمد عادل رئيس قسم الانتاج والاستكشاف بادراة السلامة ان البرنامج يعد فرصة لشباب المهندسين والفنيين بقطاع البترول لصقل مهاراتهم الفنية والإدارية والتوعية بمبادئ السلامة والصحة المهنية حيث أتاح هذا البرنامج فرصا متساوية لجميع العاملين الذين تنطبق عليهم شروط التقديم لخوض اختبارات القيادة حيث تم تصميم خطة بناء القدرات طبقًا لأفضل الممارسات بالاشتراك مع الشركات العالمية المتخصصة للاستفادة من تجاربهم والمساعدة فى إحداث الفارق العلمي والعملي بطرق مدروسة وفعالة. مشيرا لتأهيل هذه المجموعة من الدارسين لسلامة العمليات التشغيلية من خلال مدربين معتمدين للوصول الى  معايير عالمية لخلق ثقافة السلامة فى الحقول ومواقع العمل والتى تقع المسؤلية فيها على جميع سواء من الادارة العليا او العاملين أو المقاولين وليس رجال السلامة فقط مع تفهم لخطورة المواد المستخدمة فى عمليات الحفر والانتاج فضلا عن ادارة المخاطر والتغيير واستعراض الدروس المستفادة من الحوادث العالمية وتطبيق التوصيات لتجنب وقوع احداث مماثلة.
 خارطة طريق لنشر وتعزيز ثقافة سلامة العمليات
اعربت المهندسة ايناس ابراهيم زهران مدير ادارة تطوير التكنولوجيا وتحديث البيانات عن سعادتها للقاء معالى الوزير الذى ابدى اهتمامه بمشروع اعداد قيادات شابة فى مجال سلامة العمليات حيث  تم إعداد خارطة طريق لنشر وتعزيز ثقافة سلامة العمليات باعتبارها واحدة من أهم القيم الأساسية لقطاع البترول مشيرة ان اللقاء اعطاهم دفعة ايجابية مما جعلهم يحملون على عاتقهم عبء مواجهة التحديات و تحقيق سياسات قطاع البترول فى رسم مستقبل افضل لهذا الوطن.
واضافت انه تم إعداد نظام متكامل للنهوض بشركات القطاع من خلال التعاون مع الشركاء الأجانب ووزارة البترول في تبنى نظام لتحديث وتطوير شركات القطاع الحالية لاستغلال الطاقة الكامنة والموارد بشكل أفضل، وتم وضع خطة عمل متكاملة والبدء في التنفيذ على ثلاثة محاور رفع كفاءة الأداء وخفض تكلفة الانتاج، وتحقيق التميز فى أداء العمليات والمساهمة فى زيادة الدخل القومى ، وبالنسبة لشركات القطاع  المنشأة حديثاً تم تصميم نظام متطور ليحقق أعلى معدلات إنتاجية وأفضل أداء، وهناك خطوات سريعة ومتلاحقة يتم تطبيقها حالياً وفقاً لأفضل النماذج العالمية .
النزاهة والشفافية اساس الاختيار فى وزارة البترول
اشاد المهندس أحمد صلاح الشاذلى مدير عام مساعد دراسات الشبكة القومية  بالنزاهة والشفافية التى اتبعتها وزارة البترول لاختيار المجموعة التى التحقت بالتدريب حيث تم الاختيار عن طريق موقع الوزارة من خلال اختبارات حيادية جمعت بين الكفاءات من مختلف الشركات مشيرا الى اهمية مثل هذه البرامج التى تجمع الخبرة العملية مع الدراسة التطبيقية فتحول الملتحقين بها من  متخصصين الى خبراء فى مجال عملهم  مضيفا ان التدريب جعلهم اكثر قدره على التواصل مع ادارات الشركة داخليا وكما وطد العلاقة مع الشركات التابعة مع الاستفادة الكاملة بالموارد المتاحة و تحقيق التكامل بين الشركات.
كما اشار انه تم خلال البرنامج وضع آليات تطبيقية لمعايير سلامة عمليات التشغيل واعتمد تقييم الدارسين فى البرنامج على دراسة الحالات والوصول الى نتائج علمية من الدروس المستفادة من الشركات العالمية الناجحة من حيث سلامة العمليات وحوكمة الشركات واهداف التنمية المستدامة وداخليا تم عمل دراسة متكاملة تبحث اوجه القصور فى مجال سلامة العمليات فى شركات القطاع المختلفة مع وضع مقترحات و حلول عملية لكل مشكلة وعرضها على القائمين على البرنامج حرصا على تطبيق الدراسة فى مختلف الشركات طبقا لمعايير التقرير المطلوب من القائمين على البرنامج التدريبي.
منظومة السلامة والصحة المهنية تحقق رؤية قطاع البترول
فيما يرى المهندس ايهاب سعيد الصنافيرى مدير عام مساعد التفتيش الهندسى بنيابة التخطيط والمشروعات ان البرنامج يعد رسالة تؤكد التزام الوزارة بتحسين ثقافة وأداء منظومة السلامة والصحة المهنية ، تحقيق التواصل المستمر بين العاملين فى مجال الانتاج والعمليات من جهة والمختصصيين فى السلامة والصحة المهنية من جهة اخرى بهدف تطبيق جميع عناصر منظومة إدارة السلامة بمواقع العمل وكذلك التأكيد على ضرورة إتباع أفضل التطبيقات التى تخص منظومة إدارة المخاطر والسلامة التشغيلية وتكامل الأصول خلال كافة مراحل تنفيذ مشروعات الغاز الطبيعى بما يؤدى إلى تلافى وقوع الحوادث الجسيمة التى قد تتسبب فى عواقب جسيمة سواء على الممتلكات اوالأفراد فضلا عن زيادة فرص الاستثمارات العالمية لمصر وتحقيق رؤية قطاع البترول المصرى مشددا على ان المشروعات القائمة والجديدة ينبغي ان يتوافر لها بيئة عمل آمنة.
واخيرا فقد  لمس الجميع خلال لقاء معالى وزير البترول والثروة المعدنية اهتمامه ودعمه الكامل  للشباب الملتحقين بالبرنامج وردود افعالهم حول المرحلة الأولى وسعيه الحثيث الى احداث تغيير حقيقى فى منظومة العمل البترولى من خلال وضع رؤى وافكار جديدة تقوم على تبادل الآراء ونقل الخبرات من جيل الى جيل مع وضع سلامة عمليات التشغيل على رأس اولويات القطاع مؤكدين ان البرامج التدريبية تم تصميمها واعدادها بعناية ومن منظور واسع يعتمد على تزويدهم بكافة المهارات التي يتطلبها مجال عملهم ، وانها تسهم في اكتسابهم المهارات الفنية ومهارات القيادة على حد سواء حيث ان الامن والسلامة يأتيان ضمن القيم الأساسية في العمل البترولى والرؤية الاستراتيجية للوزارة.