Thu,14 Nov 2019

عثمان علام

مصابوه يموتون خلال 48 ساعة.. ماذا تعرف عن الالتهاب السحائي (س و ج)

مصابوه يموتون خلال 48 ساعة.. ماذا تعرف عن الالتهاب السحائي (س و ج)

الكاتب : فاطمة محمد |

06:53 pm 17/10/2019

| منوعات

| 2216


حالة من الهلع أصابت الكثير فور انتشار خبر يفيد وفاة طفلة بالإسكندرية متأثرة بإصابتها بالالتهاب السحائي، وبعد نفي وزارتى التربية والتعليم والصحة الأمر، ماذا يجب أن نعرف عن الالتهاب السحائي وأعراضه وطرق الوقاية منه.

ماهو الالتهاب السحائي؟
هو مرض يصيب الأغشية المُخاطيّة المُحيطة بالدّماغ والنخاع الشّوكي، بسبب عدوى بكتيريّة أو فيروسيّة.
كيف تنتقل العدوى؟
وفقاً لمنظمة الصحة العالمية فهناك جراثيم مختلفة عديدة يمكن أن تسبب التهاب السحائي، وهذه الجراثيم تسري من شخص إلى شخص عن طريق الإفرازات التنفسية أو إفرازات الحلق.
أو من إن التماس الوثيق وطويل الأمد مثل التقبيل، أو العطاس أو السعال على شخص ما، أو العيش في أماكن مغلقة أو التشارك في أواني الأكل أو الشرب مع شخص مصاب بالعدوى .
ما هي أعراضه؟
يمكن أن تكون أعراض التهاب السحائي الفيروسي والبكتيري متشابهة في البداية، ولكن التهاب السحائي الجرثومي أكثر حدة وتختلف الأعراض أيضًا حسب عمرك.
ولكن الأعراض الأكثر شيوعاً هي تيبس الرقبة، والحمى الشديدة، والحساسية للضوء، والتخليط، والصداع، والقيء.
تقول منظمة الصحة العالمية إن 5% إلى 10% من المرضى يموتون عادة في غضون 24 إلى 48 ساعة بعد ظهور الأعراض، حتى عندما يشخص المرض باكراً ويُبدأ بالمعالجة الملائمة.
يجد بعض الأطباء،أن هناك علامات آخري تشير للإصابة بالمرض، منها: الارتباك أو صعوبة التركيز، النوبات، النعاس أو صعوبة الاستيقاظ، فقدان الشهية والعطش، الطفح الجلدي.
ما هي مضاعفات المرض؟
مضاعفات المرض قد تصل إلى أن تكون شديدة، في حالة تجاهل الأعراض السابقة، حيث يمكن أن تسبب المضاعفات في فقدان السمع، صعوبة الذاكرة، مشكلات المشي، الفشل الكلوي.
هل يمكن الشفاء منه؟
يقول الدكتور رشوان شعبان، الأمين العام لنقابة الأطباء، في تصريحات سابقة له إنه «من الممكن الشفاء التام منه، إذا تم اكتشافه مبكرا، وفى بعض الأحيان إذا كان الميكروب شديد الخطورة من الممكن أن يتوفى المصاب خلال 24 ساعة من الإصابة».
كيف يمكن الوقاية منه؟
يمكن الوقاية من انتشار المرض بغسل اليدين جيدا بصفه منتظمة وممارسة عادات صحية جيدة، ودعم جهاز المناعة بممارسة الرياضة وتناول تغذية صحية متوازنة والحرص على إعطاء الجسم حقه في الراحة.
كما يمكن أن يتم ذلك من خلال الحرص على تغطية الأنف والفم عند الكحة والعطس، أما بالنسبة للسيدات الحوامل يجب أن يحرصن على تجنب بعض الأطعمة أو طهيها بشكل جيد وتجنب أنواع الجبن.
من الذي يجب تطعيمه للوقاية من المرض؟
وقفاً لموقع «هيليث أن» المختص، من الضروري أن يحصل على التطعيم طلاب الكليات الذين يعيشون في مساكن الطلاب، المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و12 سنة.
كما يجب على الأشخاص الذين يسافرون إلى البلدان التي ينتشر فيها المرض الحصول على التطعيم اللازم، الأطفال بعد سن العاملين .
كيف يتم علاج المرض؟
يتم تحديد علاجك حسب نوع الالتهاب الذي أصابك، فالالتهاب السحائي الجرثومي يتطلب فوراً دخول المستشفي، كما يجب التشخيص المبكر والعلاج خوفاً من تلف الدماغ أو الموت.