Tue,19 Nov 2019

عثمان علام

المعاش يخطف محمد سعفان من قطاع البترول بعد 25 عاماً خدمة فيه

المعاش يخطف محمد سعفان من قطاع البترول بعد 25 عاماً خدمة فيه
محمد سعفان

07:49 pm 28/10/2019

| حوار وشخصيات

| 9454


يحتفل اليوم الثلاثاء المهندس محمد سعفان وكيل أول وزارة البترول السابق، بعيد ميلاده الستون ، ليبدأ العد في العام الواحد والستين فهو من مواليد 29 اكتوبر 1959 .

وكان أمس الإثنين قد اكمل سعفان عامه الستون ، وخرج من وزارة البترول بعد فترة استمرت ل25 عاماً ..فقد التحق محمد سعفان بشركة إنبي في 6 ديسمبر عام 1994 ، تحت رقم وظيفي 11515 وظل بها حتى عام 2006 شغل خلال هذه الفترة مساعد مدير عام ، ونُقل "معار" للشركة القابضة للبتروكيماويات "إيكم"، وظل بها حتى شغل منصب نائب رئيس شركة رغم درجته الوظيفية في شركة إنبي ، حتى انه حدثت مشكلة في لجنة شئون العاملين بسبب ذلك ، لكن كانت لائحة إنبي هي الحكم والفيصل ، لكنه ظل في إيكم بعد نقله اليها حتى شغل منصب وئيس الشركة.

ومنذ أكثر من عامين تم نقله الى ديوان عام وزارة البترول ليكون وكيلاً للوزارة لشئون البترول ، ورغم ان ذلك قوبل بنقد حاد بسبب عدم دراية ومعرفة سعفان بشئون البترول لأنه لم يعمل بهذا المجال قط، لكن تم الإبقاء عليه ، وحصل على ترقية رئيس شركة ضمن حركة محدودة شملته واثنين أخرين وهم : المهندس علاء حجازي وابراهيم عبدالسلام ..وقد نال تكريماً بافتتاحه لمؤتمر الموك 2019 بسبب سفر الوزير للخارج .

كل التوفيق للمهندس سعفان في حياته بعد المعاش ، فقد ابلى بلاءً حسن في كافة المواقع التي شغلها ، وكنا نحن الموقع الوحيد الذي وصفه ب"النابعة السعفاني"، تمجيداً وتعظيماً له .