Wed,27 May 2020

عثمان علام

930669

بحث

الصحة: تسجيل 120 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا..و8 حالات وفاة

الصحة: تسجيل 120 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا..و8 حالات وفاة

08:36 pm 03/04/2020

| متابعات

| 1644



 
أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، الجمعة، عن خروج 15 مصريًا من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 216 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفعت لتصبح 296 حالة، من ضمنهم الـ 216 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 120 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بينهم 3 أجانب و117 مصريًا، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها سابقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 8 حالات، بينهم أجنبي و7 مصريين.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الجمعة، هو 985 حالة من ضمنهم 216 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و 66 حالة وفاة.

وأكد مجاهد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور ظهور أي إصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

التعليقات

الوضوء بالماء المالح وقايه من كرونا

2020-04-04 16:23:05

يجب تشجيع الافراد المصابون بفيروس كرونا على الذهاب الفورى للكشف الطبيى فى حالة الشك بالمرض فكل من ىقع فريسه للمرض ويتعاون مع الدوله فى حل المشكله فى بداية الاصابه يجب تسجيل اسمه لانه سيحصل على مبلغ عشرة الاف جنيه مكافئة فى حالة علاجه ام اذا توفى سيحصل على معاش كرونا من الدوله هذا الكلام هو اقتراح منى سيجعل المصابين فورا فى بداية الاصابه سيذهبون للعلاج لان تأخر المصاب يعنى كارثه على الدوله اما غير ذلك فيوجد افراد يخافون الذهاب للمستشفى والحجر الصحى ويعيشون طبيعيون وينشرون المرض ولا يذهبون للعلاج الا بعد ان يكون اصاب مائة فرد اخر واخير وقاية الناس من كرونا هو ماء البحر المالح تطهير الانف والفم مرتان يومين بالماء المالح هذا يمنع تواجد فيروس كرونا فى الفم وعلى الاطباء فى البترول عمل اختبار معملى للفيروس مع ماء ا لبحر نقطة ماء من البحر مع الفيروس وانظرو للنتيجه يتجد ان الفيروس فى الماء المالح يموت بينما فى الماء العذب يتكاثر


24 ساعه عمل 3 ايام راحه

2020-04-04 16:08:02

اقترح الاتى : يمكن دخول ثلث العمال للعمل بعد الكشف عليهم فى المبانى الرئييسه ويعملون لمدة 24 ساعه عمل بدون الخروج من المبنى ثم تخرج المجموعه الاولى وتدخل المجموعه الثانيه تأتى المجموعه الثالثه وهكذا نضمن سير العمل وعدم فقد الانتاج ونحافظ على حياة الافراد تحت الالشراف الطبى وعين الامن الصناعى فكل موظف يعمل 24 ساعه ثم اجازة ثلاث ايام فى بيته ويوم العمل يحسب بثلاث ايام عمل كل شئ بثلاث اضعاف الاجر فتكون النتيجه عدم انقاص لاجر العمال وعدم انقاص انتاج الشركات