Fri,07 Aug 2020

عثمان علام

290734

بحث

شكوى سيدات الأسكندرية للبترول بسبب ألغاء الساعة بالخصم!

شكوى سيدات الأسكندرية للبترول بسبب ألغاء الساعة بالخصم!

الكاتب : د أحمد هندي |

10:58 pm 13/07/2020

| رأي

| 3479


يتبادر إلى الذهن الأختلاف حول أحقية المرأة وجدراتها فى المشاركة فى التنمية بنصيب مناسب يحتاجه المجتمع، تشعر فيه بذاتها وأستحقاقها الكرامة الأنسانية الكاملة.
وأساس ذلك المنطق أن المرأة نصف المجتمع، ومصدر الخصوبة والنماء فيه، فهى وعاء الثروة البشرية، ومنجبة الأجيال، ومهد الطفولة والذرية، ومحضن التربية والتهذيب وصانعة الرجال، ونبع الأمومة، فهى المعلمة الأولى، بسبب طبيعتها وما تتمتع به من العطف والحنو، فقد تعرضت عبر المسيرة البشرية لصنوف من الأذى والأضطهاد..
وكافة الدساتير فى عالمنا المعاصر، أعطت المرأة حقوقها، مثل حق الترشح للمجالس النيابية، أو المحلية، أو النقابات العامة، أو الجمعيات الأهلية والخيرية.

وقد حرص المشرع الدستوري المصري على حماية المرأة وهو مانصت عليه الفقرة الثالثة من المادة ١١ من الدستور المصري الصادر فى عام ٢٠١٤، على أنه ( وتلتزم الدولة بحماية المرأة................، وتكفل تمكين المرأة فى التوفيق بين واجبات الأسرة ومتطلبات العمل).
وتعاني الأسرة من مشكلات كثيرة فى عالمنا المعاصر، نتيجة ما أصابها من التفكك وضعف التمسك بالقيم، نتيجة غياب الزوجة والأم لساعات طويلة عن البيت، وبالتالي فأننا بحاجة ماسة إلى تبنى هموم المرأة والتحديات التى تواجها.
وقائع شكوى العاملات.
منذ عهد عميد البترول السكندري الدكتور سيد أحمد الخراشي، رئاسة مجلس إدارة شركة الإسكندرية للبترول، وحرصا منه على كفالة دور المرأة العاملة لرعاية أسرتها، أصدر قرار بمنح العاملات بالشركة ساعة بالخصم طبقا للحالة الأجتماعية للعاملة والتى تتقدم بطلب إلى السلطة المختصة بمنحها ساعة بالخصم يوميا، وهو ماتم الأعتياد عليه على مدار أكثر من ٢٥ سنة.
وتم الأعتياد عليه من جانب العديد من العاملات بالشركة الخروج ساعة قبل مواعيد الأنصراف اليومي، لقيامها بأداء واجبها الأسرى نحو الزوج، والأباء، والأمهات، والأبناء، والأنتقال من غرب الأسكندرية مقر الشركة إلى شرقها حتى حدود محافظة البحيرة!!
وفى أطار التطوير التكنولوجي والألكتروني فى عام ٢٠١٩، والأعلان عن تطبيق نظام الساب، تقرر وقف العمل بنظام الساعة بالخصم..
وهو مادفع اللجنة النقابية بشركة الإسكندرية للبترول برئاسة السيد / مجدى ربيعى مبارك رئيس اللجنة النقابية، ونائب رئيس النقابة العامة للعاملين بقطاع البترول بالأسكندرية، التقدم بطلب إلى السيد رئيس النقابة العامة للعاملين بقطاع البترول، والسيد المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للبترول، والسيد مصطفى حسين، نائب رئيس الهيئة العامة للبترول للشئون الأدارية، والسيد وكيل أول وزارة البترول محمد عبد الغفار، بألتماسات بأستمرار العمل بنظام الساعة بالخصم يوميا.
وبمرور الوقت وعدم البت فى الألتماسات وأيقاف الشركة العمل بهذا النظام أستعدادا لتعزيز منظومة الساب عقب عودة السيدات العاملات بالشركة من الأجازة الأستثنائية الخاصة بجائحة كورونا...

تم تقديم شكوى إلى المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، ضد مجلس إدارة الشركة، وأعضاء اللجنة النقابية، والأدعاء عليهم بعدم اداء دورهم، وهذا الأدعاء عار تماما من الصحة!
فقد تفضل السيد رئيس اللجنة النقابية بالشركة بعرض كافة الألتماسات التى تقدم بها لكافة المسئولين، وعدم تقصيره فى أداء واجبة النقابي فى مجلس الأدارة، وتقديمه ألتماسات للمسئولين..
ومبرر عدم الأعتراف بنظام الساعة بالخصم هو عدم النص عليه بلائحة شئون العاملين بالهيئة العامة للبترول!!
وهذا المبرر محل نظر ومن السهل على رجال القانون المتخصصين فى القانون العام الرد عليه بسهولة ويسر دون عناء!!
فعدم وجود نص بلائحة شئون العاملين لايعد من قبيل السبب القاطع، وضرورة تعديل اللائحة وأضافة نص صريح رأى سنده ضعيف!!
لأنه لايوجد تقنين أداري عام يجمع كافة التشريعات الأدارية فى مجموعة تشريعية واحدة، وبالتالي التشريعات الأدارية متناثرة ولايوجد موسوعة للمبادئ والأحكام الأساسية للقانون الأداري، فمن الصعب بل يكاد يكون مستحيلا فى أي بلد وضع تقنين أداري شامل، بسبب سرعة تطور قواعد القانون الأداري التى تحكم موضوعاته!!
ومصادر القانون بوجه عام هى الوسائل والطرق التى بواسطتها تنشأ أو تتكون القواعد القانونية، والتى تتدرج تنازليا فى أهميتها، التشريع الدستوري، التشريع القانوني، والتشريعات الفرعية ( اللوائح) لأنها متفرعة من القوانين.
ويأتي العرف فى المرتبة الثانية، وهو المصدر غير المكتوب لقواعد القانون، ويقوم بجوار التشريع المكتوب كمصدر تكميلي يفسر ماغمض من نصوص التشريع أو يكمل النقص فيه.
والعرف هو ما أعتاده الناس وأستقروا عليه فى ناحية من حياتهم، وهذا العرف يجب على القاضى أن يراعيه وهو يقضي، وعلى المشرع أن يقيم وزنا له وهو يضع تشريعه، لأن القاعدة إن الثابت بالعرف كالثابت بالنص، والمعروف عرفا كالمشروط شرطا.
والعرف الأداري هو أن تسير الجهة الأدارية على نحو معين وسنن معينة فى مواجهة حالة معينة، بحيث تصبح القاعدة التى تلتزم بها مختارة بمثابة القانون المكتوب..
يترتب على ذلك أن تطبيق نظام الساعة بالخصم نابعة من ظروف البيئة الأجتماعية التى تعيشها المرأة العاملة وأتجاهات البشر، لأنها تفسح مكانا للواقع الحسي فى كل مجتمع، فتراعي ظروف كل بيئة، وكما ذهب قضاء مجلس الدولة، فإن الساعة بالخصم لايخالف قاعدة أدارية آمرة، بل قاعدة مفسرة أو مكملة لإرادة الطرفين، وهو ماتم النص عليه فى المادتين ٨٤، و٩٧ من لائحة شئون العاملين بالهيئة العامة للبترول.
بأن يحدد رئيس مجلس الأدارة أيام العمل فى الأسبوع وساعاته وفقا لمقتضيات العمل بما لايجاوز ٤٢ ساعة أسبوعياً!!!
ويجوز لرئيس مجلس الأدارة الترخيص للعاملة بأن تعمل نصف أيام العمل الرسمية وذلك مقابل نصف الأجر والبدلات والحوافز..
وبالتالي القضية برمتها لاتستدعي تعديل اللائحة أو أضافة نص جديد، لأن الأمر برمته جوازي َليس وجوبي على السلطة المختصة، والتى لها حق تقدير قوة العمل طالما يتم الخصم فى
مقابل الوقت المخصوم، لأن المادة ٨٤ من اللائحة حدت ٤٢ ساعة حد أقصى، والمادة ٩٧ حددت حد أدنى لساعات العمل النصف، وبالتالي الخصم فيما بين نص المادتين لايحتاج أضافة أو تعديل اللائحة، بل أن تطبيق منظومة الساب لاتلغي نص المادتين، بل أن تطبيق نظام ساعات العمل بشكل كامل ٤٢ ساعة أسبوعيا يستوجب ألغاء نص المادة ٩٧ من اللائحة..
فنظام الساب هوب لايلغي الساب أم!!!
أتمنى أستيعاب القارئ لمحتوي المقالة، وكما أردد دائما مع طلاب القانون يارب تفهموا!!
فلا داعى لأستهلاك وقت وزير البترول فى قضايا هينة لينة، أتركوه للأتفاقيات والأستثمارات والأكتشافات، والتطوير، والتحديث، أرحموه يرحمكم الله!!!

التعليقات

لا حول ولا قوة إلا بالله

2020-07-14 22:39:19

عريضه رائعه وموفقه بإذن الله، والمفترض أن التكنولوجيا ليست هى من تحرك الأفراد بل هم من يسخروها لخدمتهم، فليس معنى ادخال الساب هو حرمان كل هؤلاء السيدات من ساعات يسبقن بها أزواجهم للمنزل لاستكمال العمل من احضار الأبناء من المدارس وتحضير الطعام والتنظيف وشراء احتياجات للمنزل من مرتبها الذي بالتأكيد تحتاجه لتشارك زوجها عبء مصاريف المنزل والمدارس والتأمين الصحي والواجبات الاجتماعيه الأخرى من رعاية الأبوين والحمى والحماه والأخوه أحيانا بينما الأزواج غالبا أصبحوا فى أعمال تستلزم رجوعهم فى أوقات متأخره!!! ساعه واحده فقط بتفرق كثيرا جدا مع هؤلاء النساء المكافحات اللاتى لا يعملن لاثبات وجودهن ولا مناطحة الرجال وخلافه وإنما للاستعانه بأعمالهن المحترمه على ظروف الحياه، وكل هذا من مقاصد العيش


رد على علامة استفهام!

2020-07-14 22:31:05

لمن يسأل عن هل هناك قانون خاص بسيدات اسكندريه للبترول، أظن حضرتك لم تقرأ المقاله كويس! أو لم تعي مقاصدها والمفاهيم التى فيها!


علامة استفهام؟

2020-07-14 17:22:24

هل سيدات اسكندرية للبترول لهم قانون خاص بيهم وهل ممكن قانونا ان الرجال يحصلوا على ساعة بالخصم بقرار رئيس الشركة دون نص فى اللائحة؟ ؟؟؟!!!!!!


حد اقصى للوقت الاضافى

2020-07-14 13:57:07

مطلوب قرار بوضع حد اقصا للوقت الاضافى فلا يعقل ان يكون الحد الاقصا ل 90% من موظفى البترول 200 جنيه بينما بعض الافراد يحصولون على وقت اضافى من الف الى ثلاث الاف جنيه وهم عمال ابيسكو الذين يعملون نظام ورادى والعجيب هو بعض الايام التى لا هى جمعه ولا سبت ولا حتى عيد رسمى يحسب اليوم بيومين لان هؤولاء الموظفين ابيسكو عصافير نقل معلومات ملونه


أستطلاع الرأي

هل تؤيد توحيد دخل رؤساء الشركات ؟